أنت غير مسجل في منتديات مملكة الأحجار الكريمة . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

 

facebook

اسعار المعادن الثمينة للأونصة بالدولار الامريكي اليوم مباشـر 24/ 24 




الكلمات الدلالية (Tags)
لا يوجد
 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حجر الملوك؟ أسد الأحجار ســؤال وجــواب 7 04-16-2014 10:58 AM
تحت المجهر ... (( اليـــــــــــــــــــــاقوت )) حجر الملوك زرياب خــــــواص 19 04-16-2014 10:50 AM
مجموعة اخري من مجوهرات كارتييه 2010 الامير Gem Stones & jewelry Centre 4 10-07-2012 07:27 PM
خاتم الملوك ... روح العقيق قسم العروض المنتهية 38 04-17-2012 03:47 PM
مجوهرات كارتييه 2010 الامير Gem Stones & jewelry Centre 0 03-17-2010 06:14 PM

ملكة مجوهرات الملوك Cartier _ كارتييه

كارتييه ملكة مجوهرات الملوك Cartier من العلامات القليلة في العالم التي توسع نطاق عملائها وبقيت محافظة على معيار الترف. فهذا المعيار لم يأت بالصدفة بل نتيجة لجهود

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 09-24-2010, 09:24 AM الإمبراطور غير متواجد حالياً
الصورة الرمزية الإمبراطور
عضو نشيط
 

افتراضي ملكة مجوهرات الملوك Cartier _ كارتييه


ملكة مجوهرات الملوك Cartier كارتييه a6af96ef-0818-4bae-bee7-38987b5aa62e_main.jpg

من العلامات القليلة في العالم التي توسع نطاق عملائها وبقيت محافظة على معيار الترف. فهذا المعيار لم يأت بالصدفة بل نتيجة لجهود وخبرة تمتد لأكثر من 150 سنة في صناعة وتصميم المجوهرات والساعات والإكسسوارات. إذ نجحت كارتييه في أن تكون علامة سهلة المنال من دون أن تفقد هيبتها وبرستيجها، وهي تستعد اليوم لجولة جديدة من الترف والفخامة موازنة بين الحرفة اليدوية والتكنولوجية لتبقى وفية للفن والتقليد والكلاسيكية في صناعة الساعات. من العلامات الفاخرة الأولى في العالم، وُصفت في بداية القرن العشرين بملكة مجوهرات الملوك. كارتييه هي العلامة الوحيدة التي كانت تصنع المجوهرات للملوك والأمراء والسلاطين والمهراجا الهنود، ولا تزال حتى اليوم تستهدف الفئات الغنية من أصحاب الثروات ولا تفتح متاجرها إلا في المناطق التي تتأكد بعد دراسات دقيقة من أنها قد بلغت مرحلة متقدمة من النمو الاقتصادي، وذلك حفاظاً على برستيجها الذي يعتبر المساس به من المحرمات. ولهذا السبب أيضاً لا تفصح كارتييه عن أرباحها علناً بل تكتفي بنشر إيراداتها التي زادت 10 في المائة في عام 2007 لتبلغ نحو 2.5 مليار يورو ويقدر الخبراء أرباحها بأكثر من 750 مليون يورو سنويا.

انطلقت كارتييه كاسم في عالم المجوهرات عندما استلم لويس فرانسوا كارتييه عام 1847 متجر معلمه صانع المجوهرات أدولف بيكارد الواقع في العاصمة باريس وأطلق عليه اسمه. بعدها أخذ يتوسع في قاعدة عملائه في الوسط الأرستقراطي داخل الإمبراطورية الفرنسية. لكن نشوب الحروب في تلك الحقبة أبطأ مسيرة كارتييه التي تأثرت بشكل كبير. ومع انتهاء الحرب وقيام الإمبراطورية الثانية التي شجعت على التوسع الاقتصادي، استفادت كارتييه من هذا الأمر، وأخذت تسرع وتيرة توسعها وانتقلت إلى متجر جديد في شارع إيطاليا في باريس التي كانت أم العواصم في تلك الحقبة.
في العام 1899، استلم الفرد كارتييه إدارة المتجر عن والده ونقله إلى جادة السلام في باريس التي كانت أرقى منطقة في العالم والأغلى على الإطلاق خصوصا أنها محط أنظار الكثيرين من أصحاب العلامات الفخمة. ثم افتتح متجراً آخر في شارع فاندوم مما جعل من باريس مركزاً عالمياً للمجوهرات الراقية. وكانت كارتييه في ذلك الوقت قد ابتكرت الساعة النسائية التي نالت شهرة كبيرة وإقبالاً غير مسبوق من قبل النساء الثريات. في ذلك الوقت كان الفرد كارتييه قد سلم أبناءه الثلاثة لويس وبيير وجاك المهنة، ووزع عليهم الأدوار. ففي حين بقي لويس في فرنسا يدير متاجر كارتييه، انطلق الأخوان إلى بريطانيا وأميركا، وافتتحا فيها متاجر في شارع بوند في لندن وفي الجادة الخامسة في نيويورك.

من التقليد إلى التصميم
وكانت كارتييه قد ارتقت بالمجوهرات في بداية القرن العشرين من عالم التقليد إلى مرحلة التصميم والإبداع مطلقة العنان لسلسلة من المنتجات خلقت موضةً وطابعاً خاصاً بها مع محافظتها على الكلاسيكية. وجل ما ميزها في تلك الفترة هو دمجها بين الماس والبلاتين في تصاميمها وكذلك انفرادها ببيع الماس الأزرق.
خلال عام 1904، توصلت كارتييه إلى ابتكار ساعة اليد ذات السوار الجلدي وكانت السباقة في هذا المجال. ففي هذا العام شكا الطيار البرازيلي المشهور البرتو سانتوس لصديقه لويس كارتييه صعوبة إخراج الساعة من الجيب لمعرفة الوقت أثناء التحليق العالي الذي يتطلب تركيزاً كبيراً. فكانت هذه الشكوى شرارة فكرة أتت على رأس لويس بتصميم ساعة تلبس في معصم اليد وتبقى أمام عين الشخص أثناء القيادة أو القيام بأي عمل. وبالفعل فقد توصل كارتييه إلى تصميم أول ساعة يد أطلق عليها اسم ساعة سانتوس التي أحدثت تغييراً نمطياً في عالم الساعات.

علامة الملوك والمهراجا
اعتبرت كارتييه منذ انطلاقها أرقى اسم في عالم المجوهرات الأرستقراطية المترفة فكانت الصديق الأول للملوك والأمراء والسلاطين والمهراجا الهندية. فمنذ 1904، اعتمدت كمجوهرات أساسية في البلاط الملكي في انكلترا مع الملك ادوارد السابع الذي أطلق عليها لقب «مجوهرات الملوك وملك المجوهرات». وتنقلت كارتييه في عدة متاجر راقية في لندن بعد خضوع تصاميمها للذوق الانكليزي السائد بالرغم من احترامها الدائم لطابعها الفرنسي. ولا يزال متجر كارتييه في لندن من أهم المتاجر التاريخية الذي سطر ملاحم في أسطورة هذه العلامة في العالم.
إضافة إلى إدوارد السابع كما غيره من الملوك، طلب الأمير الهندي بوبندر سينغ، مهراجا باتيلا، في العام 1928 من كارتييه تصميم قلادة ضخمة تتناسب مع حجم جسمه. وتعتبر هذه القلادة من أروع القلائد وأثمنها، تتألف من خمسة صفوف من الماس تتدلى حتى الخصر ومرصعة بأحجار مختلفة الأحجام يصل مجموعها إلى 293 ماسة. وكان المهراجا قد نقل الأحجار الماسية من خزائنه، ومن بينها ماسة صفراء كبيرة الحجم معروفة بإسم «دو بير» وتزن نحو 235 قيراطاً. ويُحكى أن المهراجا بقي حتى آخر حياته يلبسها في عنقه وقد توارثها أبناؤه من بعده. وهذه القلادة معروضة اليوم في متحف كارتييه في باريس بعد إعادة شرائها من ورثتها وترميمها.

التجريد والتنويع
في مرحلة الحربين العالميتين، اهتمت كارتييه بتصميم الساعات. فأبدعت في هذا الإطار مبتكرة ساعة الحائط من الكريستال. وصبت تركيزها على خلق تصاميم جديدة من ساعات اليد بعد تراجع الطلب على المجوهرات الثمينة بسبب ظروف الحرب. فظهرت تصاميم كارتييه مثيرة للدهشة والغرابة وحملت بصمات الفن التجريدي في الألوان والتصاميم المستوحاة من ألوان جلد النمر. وفي هذه الأثناء، اهتمت كارتييه بتنويع منتجاتها وعدم الاعتماد على منتج واحد. فاشترت فندقا في نيويورك بمبلغ 100 مليون دولار وقلادة من الماس تقدر بمليون دولار وأطلقت على الفندق اسمها. وفي عام 1938، أطلقت أول عطر مترف يحمل اسمها في زجاجات فخمة مرصعة بالماس ومطلية بالذهب الخالص.

وطنية بامتياز
بعد سقوط فرنسا بيد النازيين عام 1942، ظهرت موجة من الشعور الوطني في فرنسا، وقد ساهمت كارتييه في ذلك من خلال إطلاقها تصاميم من الذهب والماس والأحجار الكريمة بألوان العلم الفرنسي بأشكال ترمز إلى الحرية، منها عصفور يكسر القفص المسجون فيه. وبعد الحرب مرت كارتييه بتباطؤ شديد بعد وفاة لويس كارتييه وتنازع الأسرة على الثروة، مما كاد يفقد العلامة بريقها لولا تدخل من رجل الأعمال روبرت هووك الذي كان يصنع الولاعات الفضية في ذلك الوقت. فغيّر استراتيجية كارتييه مطلقاً خط ولاعات كارتييه المرصعة بالماس وفق تصاميم عصرية تجريدية لقيت نجاحاً كبيراً خلال فترة السبعينات والثمانينات. إذ كانت الهدية الأثمن والأكثر فخامة وأناقة التي يرغب بها الرجال في باريس كما في طوكيو ونيويورك ومونتي كارلو، كما اعتبرت مقياس الثروة في تلك الحقبة.

برستيج شعبي
بعد نجاح خط الولاعات وتركيز كارتييه عليه بشكل كبير وإهمال الخطوط الأخرى، كادت كارتييه تفقد بريقها مرة جديدة في عالم المجوهرات خصوصاً بعد ظهور منافسين شرسين لها على الساحتين الفرنسية والعالمية مثل تيفاني وبلغاري وغيرها من العلامات. إلا أن مجموعة فايننشال ريشمونت السويسرية التي يرأسها الملياردير الجنوب افريقي انطون روبرت استدركت ذلك، فاستحوذت على كارتييه وحققت فيها نقلة نوعية، مطلقة خط «موست دي كارتييه» الذي ضم إكسسوارات ومجوهرات وربطات عنق وعطور متوسطة السعر، إضافة إلى ساعات من الفيرميل أرخص من الساعات الذهبية، لكن بالمستوى نفسه من الترف والفخامة. وحرصت كارتييه على تقديم هذا الخط على الوتيرة المترفة نفسها لباقي منتجاتها بما لا يعتبر تدنيسا لمقدسات الفخامة إنما كان طريقة لإظهار العلامة شعبية دون أن تفقد هيبتها وبرستيجها.

منتجات للنخبة
الإجابة عن سؤال كيف تبقى كارتييه علامة النخبة رغم توسيع قاعدة عملائها يكمن في كلمتين هما «السيطرة الكاملة» من التصنيع إلى التوزيع. فخلافاً للعلامات الأخرى لجهة التراخيص العشوائية التي تمنح لإنتاج الإكسسوارات، كانت كارتييه تحرص على أن كل منتج يحمل اسمها يجب أن يخضع لفحص وموافقة لجنة مختصة مؤلفة من خبراء في التصميم والتنفيذ وقياس الجودة. وتدرس هذه اللجنة الموضة السائدة واختيار ما يناسب العصر الحديث من التصاميم القديمة مثل ساعة سانتوس التي أعيد تصميمها بعد 100 عام على إطلاقها للمرة الأولى.
وللتسويق مكان لدى كارتييه دون أن تكسر المحرمات، باعتبار أن الناس يبحثون عن الترف وليس العكس. لكنها أعدت خططا تسويقية لتعزيز اسم العلامة في أذهان الناس من الطبقات المختلفة مطلقة حملة «سوار الحب» الذي هو منتج من كارتييه انطلق عام 1969 ويجسد مفهوم الحب الأبدي ومعاني العهد والقسم في قالب من التصميم الفخم. وقد نال سوار الحب إقبالاً كبيراً، وكان من أكثر منتجات كارتييه مبيعاً في فترة إطلاقه ولا يزال حتى اليوم. ويتكون سوار الحب من سوارين من الذهب معلقين على سلسلة حريرية. وقد أطلقت كارتييه اخيرا سوار الحب الخيري الذي يعود ريعه للجمعيات الخيرية في العالم. وتحتفل كارتييه في كل يوم 19 يونيو بيوم الحب من كارتييه، ولهذه الغاية تجمع العديد من الفنانين لتقديم أغان ومعزوفات عن الحب منها مقاطع خاصة بكارتييه.

توزيع حصري
من اللافت بين العلامات أن كارتييه تعتمد على حصرية التوزيع وذلك حفاظاً على برستيجها. فلا يمكن لأحد أن يشتري كارتييه إلا من متاجرها الخاصة التي بلغ عددها نحو 220 متجراً في أماكن مخصصة من العالم، حيث النمو الاقتصادي عالٍ ومستوى الثروة مرتفع. فتحرص العلامة على اختيار الأماكن لتواجد متاجرها وهي لا تفتح أي متجر جديد إلا بعد دراسات معمقة تجريها حول اقتصاد المنطقة التي تريد دخولها ومستوى البذخ. فبالنسبة إلى كارتييه، كما يقول مديرها التنفيذي برنارد فورناس، هناك إشارات تدل على ارتفاع معدلات النمو، منها تزايد ركوب السيارات الألمانية الفخمة التي بالتأكيد أصحابها هم زبائن محتملون لكارتييه لأنهم من الأغنياء. ويضيف ان السيارات اليابانية الحديثة التي لا تقل موديلاتها عن سنتين تعطي إشارات بأن هناك بدءا لظهور طبقة وسطى على استعداد للتعامل مع كارتييه. وعلى الرغم من اهتمام الماركة بالطبقات الغنية واستهدافهم كزبائن محتملين، إلا أنها لا تميز بين الطبقات فهي تعامل جميع من يدخل إلى متاجرها بنفس المستوى والأسلوب وتعمم ذلك على موظفيها.

متجر باكو الجديد
افتتاح متجر جديد لكارتييه يجب أن يكون وكأنه اكتشاف جزيرة جديدة على الكرة الأرضية، وتكون هي السباقة في وضع علمها على تلك الجزيرة التي لم تطأها علامة غيرها من قبل. هذا ما حصل في باكو عاصمة أذربيجان إحدى دول الاتحاد السوفيتي السابق. فعند هبوط طائرة خاصة تقل الممثلة الأميركية مونيكا بيللوتشي في المطار وركوب نجمة هوليوود في الليموزين وانتقالها للمشي على شواطئ بحر قزوين مرتدية فستانا أسود وأقراطا وقلادة الماس من كارتييه، ظن الجميع أن الأمر هو مجرد تصوير لفيلم جيمس بوند جديد. إلا أن الأمر لم يكن كذلك بل هو حدث افتتاح أول بوتيك لكارتييه في بلد مثل أذربيجان يشهد ثورة مالية واقتصادية متأتية من النفط.
هذا تقليد كارتييه في افتتاح متاجر جديدة تريد من خلالها كسب ثقة أصحاب الثروات بسرعة بفضل تميزها لناحية القطع الفريدة التي يبدأ سعرها من 200 ألف يورو ولا يتوقف عند حدود 15 مليون يورو. لكن كما هي الحال في متجر نيويورك وباقي المتاجر، فأغلبية زبائن كارتييه يتزينون بمجوهرات تصل قيمتها فقط إلى ألف يورو للقطعة.

نجوم العلامة
تعتمد كارتييه على النجوم في عالم الفن والثروة للإعلان عن نفسها، وهي عينت الكثير من سفراء العلامة من هذا الوسط أمثال مونيكا بيللوتشي التي لا تزال سفيرة العلامة حتى اليوم. ومن سفراء كارتييه أيضاً الممثلة روزاريو داوسون، وراشيل سواريز وكرستن دانست. وكانت كارتييه قد أطلقت مجموعة «لا دونا» تخليداً لاسم الممثلة المكسيكية ماريان فيليكس التي كانت سفيرة كارتييه وإحدى أهم عميلاتها.

قصة حب
في عام 1969 أهدى الممثل ريتشارد بيرتون الممثلة الأمريكية اليزايث تايلور في عيد ميلادها الأربعين خاتم كارتييه من الماس عيار 69،4 قيراطا قيمته تفوق المليون دولار. ولا يزال هذا الخاتم معروضاً في متجر كارتييه في نيويورك كشاهد على قصة حب أسطورية جمعت الشخصين.

إعداد: وليد قرضاب
economic@alqabas.com.kw


كلمات

الاحجار الكريمة،احجار كريمة،بيع احجار كريمة،شراء احجار كريمة،شراء وبيع الاحجار الكريمة،مزاد احجار كريمة،انواع الاحجار الكريمة،اسعار الاحجار الكريمة




رد مع اقتباس
قديم 04-04-2011, 11:08 AM   بيت الكهرمان غير متواجد حالياً   رقم المشاركة : [2]
عضو متألق
الصورة الرمزية بيت الكهرمان
 
إرسال رسالة عبر ICQ إلى بيت الكهرمان إرسال رسالة عبر AIM إلى بيت الكهرمان إرسال رسالة عبر MSN إلى بيت الكهرمان
افتراضي

بالتوفيق ان شاء الله


التوقيع:
بضاعتي موجودة بالانستغرام والموجود بالمنتدي تم بيعه اكاونتي في الانستغرام 0096550255252
    رد مع اقتباس
قديم 04-16-2014, 10:53 AM   النمر المصري غير متواجد حالياً   رقم المشاركة : [3]
عضو فعال
الصورة الرمزية النمر المصري
 
افتراضي رد: ملكة مجوهرات الملوك Cartier _ كارتييه

موضوع غاية في الروعة
موفق أخي الحبيب


    رد مع اقتباس
قديم 04-16-2014, 10:58 AM   لآليء غير متواجد حالياً   رقم المشاركة : [4]
عضو فعال
الصورة الرمزية لآليء
 
افتراضي رد: ملكة مجوهرات الملوك Cartier _ كارتييه

السلام عليكم
تقرير جميل و معلومة وافية
جهد مبارك , سلمت الانامل
تقبل مروري وتعليقي
مع وافر الاحترام


التوقيع:
لَك الحَمد يا ذا الجُودِ والمَجدِ والعُلى
تَباركْتَ تُعطِي مَن تَشاءُ و تمنعُ
إلَهي وَ خلّاقي وَ حِرْزِي و مَوْئلي
إليك لَدى آلإعسار و اليُسْر أَفزَعُ
    رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

ملكة مجوهرات الملوك Cartier _ كارتييه


|

Sitemap1 - Sitemap2 - Sitemap3 - Const-Tech1 - Const-Tech2

Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D9%85%D9%85%D9%84%D9%83%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AD%D8%AC%D8%A7%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D9%8A%D9%85%D8%A9 Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki
Untitled 1
Loading...
عدد زوارالموقع
VerizonWireless.com


الساعة الآن 02:52 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1

Security team

ادارة الموقع غير مسؤوله عن أي اتفاق تجاري أو تعاوني بين الأعضاء كما تحذر من تحويل الأموال أو إرسال البضائع، وينصح بالتعامل المباشر يد بيد
فعلى كل شخص تحمل مسئولية نفسه إتجاه مايقوم به من بيع وشراء وإتفاق